اعرف المزيد عنا

msf144703_1500_800.jpg

Musa explaining to the children of the community how to prevent and recognize the symptoms of Ebola.

نحن منظمة أطباء بلا حدود

نقدّم المساعدة للأشخاص في جميع أنحاء العالم حيث يبلغ مستوى الاحتياجات ذروته، فنقدّم المساعدات الطبية الطارئة إلى الناس المتضررين جراء النزاعات والأوبئة والكوارث والاستبعاد من الرعاية الصحية.

منظمة أطباء بلا حدود هي منظمة دولية طبية إنسانية مستقلة. نقدم المساعدة للأشخاص استناداً إلى الاحتياجات بصرف النظر عن العرق أو الدين أو النوع الاجتماعي أو الانتماء السياسي. ترتكز أعمالنا على الأخلاقيات الطبية ومبادئ الحياد وعدم التحيز.

حركة عالمية

تأسست منظمة أطباء بلا حدود في باريس-فرنسا في عام 1971. ويحتوي ميثاقنا التأسيسي على المبادئ الخاصة بنا. نحن منظمة غير ربحية ذاتية الإدارة. وفي يومنا هذا، باتت منظمة أطباء بلا حدود حركة عالمية تضم ثلاثة وعشرين جمعية تشكل سوياً منظمة أطباء بلا حدود الدولية ومقرها في سويسرا. يعمل آلاف الاختصاصيين الطبيين والطواقم اللوجستية والإدارية – وغالبيتهم من الموظفين المحليين – ضمن برامج متعددة في حوالي سبعين بلداً على امتداد العالم.

العمل الإنساني

يستند عملنا إلى المبادئ الإنسانية. نلتزم بتوفير الرعاية الطبية عالية الجودة إلى الأشخاص الذين يعانون من الأزمات بصرف النظر عن العرق أو الدين أو الانتماء السياسي. تعمل منظمة أطباء بلا حدود بشكل مستقل. نجري عمليات تقييم خاصة بنا على أرض الواقع لتحديد احتياجات الأشخاص. يأتي أكثر من تسعين بالمائة من تمويلنا الإجمالي من ملايين المصادر الخاصة وليس من الحكومات. إن منظمة أطباء بلا حدود هي منظمة حيادية. لا ننحاز إلى طرف ما في النزاعات المسلحة، حيث نقدم الرعاية استناداً إلى الاحتياجات. ونطالب بإمكانية الوصول بشكل مستقل إلى ضحايا النزاعات بموجب القانون الدولي الإنساني.

الإدلاء بالشهادة وتسليط الضوء

غالباً ما تكون فرقنا الطبية شاهدة على العنف والإهمال أثناء أدائهم عملهم، وخاصة في المناطق التي لا تحظى سوى باهتمام دولي ضئيل. في بعض الأحيان، قد نلجئ إلى تسليط الضوء سعياً إلى لفت الانتباه إلى أزمة منسية أو لتنبيه العموم بالانتهاكات التي تحصل ما وراء عنواين الأخبار أو لانتقاد عدم كفاءة نظام المساعدات أو مواجهة تحويل المساعدات الإنسانية لمصالح سياسية.

الرعاية الطبية عالية الجودة

إننا نرفض فكرة أن الفقراء تكفيهم رعاية طبية من الدرجة الثالثة ونسعى لتقديم رعاية عالية الجودة للمرضى. في عام 1999، وعند حصولها على جائزة نوبل للسلام، أعلنت منظمة أطباء بلا حدود بأن الأموال ستذهب إلى رفع سوية الوعي ومجابهة الأمراض المهملة. ومن خلال حملة منظمة أطباء بلا حدود لتوفير الأدوية الأساسية، وبالشراكة مع مبادرة الأدوية للأمراض المهملة، ساعد هذا العمل بتخفيض سعر علاج فيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز وحفّز البحث والتطوير لإيجاد أدوية لمعالجة الملاريا.

اقرأ المزيد عن مدونات طواقم العمل لدينا >

اقرأ المزيد عن مدونات المرضى >